English | עברית

نشاطات > القدس > تخطيط ومجتمع

אבו-גוש

بالتعاون مع جمعية "بمكوم" ،سكان أبو غوش يقدمون اعتراضات حول الخارطة الهيكلية الجديدة للقرية

قدّم العشرات من سكان قرية أبو غوش اعتراضهم إلى اللجنة الإقليمية للتخطيط والبناء في لواء القدس حول الخارطة الهيكلة الجديدة للقرية والتي ستبدّل الخارطة السابقة، التي تم تحضيرها قبل أكثر من عشرين عاماً، سنة 1993. ويعتقد السكان انه يتوجب على الخارطة الهيكلية الجديدة طرح حلول لضائقة السكن والتشغيل لفترة طويلة، ولكن وفق ادعاءهم فان الخارطة المقترحة لا تعطي حلولاً مناسبة وخصوصاً للأزواج الشابة ولضائقة التشغيل في القرية.

السواحرة - حي عبيدات

صودق في اللجنة المحلية في القدس على مخطط مبدئي لتوسعة السواحرة

تهانينا لأهالي السواحرة (جبل المكبر) في القدس الشرقية للمصادقة على مخطط مبدئي لتوسعة الحي، تخطيط المهندس سنان عبد القادر. رغم أن الطريق لتطوير الأحياء لا زالت طويلة: يجب أن تتم المصادقة على المخطط في اللجنة اللوائية، من ثم يجب التوجه إلى التخطيط التفصيلي، واستصدار رخص بناء وفي النهاية تطوير بنى تحتية وبناء المساكن.

التجديد الحضري – كريات يوفيل/ عيرغانيم

في إسرائيل، مراكز حضرية كثيرة تتواجد في وضع صعب من الإهمال. الإهمال صعب خصيصًا في مدن التطوير وفي الأحياء التي بُنيت بسرعة كي تلبي مطلباً لموجات الهجرة في سنوات الخمسين للعقد الماضي.
سياسة التخطيط في إسرائيل اختارت الدفع قدماً بمخططات واسعة من التكثيف تحت غطاء التجديد الحضري، بشكل أساسي بواسطة مخططات الإخلاء – والبناء. في عملية الإخلاء – والبناء، يحصل مستثمر خاص من السلطة المحلية على رخصة لهدم مناطق قائمة فيها كثافة منخفضة نسبيا وبناء أبراج سكنية متعددة الطوابق من تحتها. حيث أن المقاول يمنع ذلك من دوافع ربحية اقتصادية، فهو غير معني بأن يأخذ بعين الإعتبار الاحتياجات البيئية، الإجتماعية والإقتصادية للمجتمع القائم.
بحسب ادعاء الدولة، تكلفة هذه المشاريع تقع جميعها على المقاول، ولكن فعليا تقوم الدولة باستثمار الموارد العامة الضخمة لتخطيطها.

جبل المكبر – عرب السواحرة: مسح تخطيطي واتجاهات تخطيط وتطوير

يقع حي جبل المكبر- عرب السواحرة في الجزء الجنوبي للقدس الشرقية، في الحي بنية تخطيطية صعبة وغير كافية. جمعية بمكوم عملت بالتعاون مع مواطني حي السواحرة- جبل المكبر، من أجل إجراء تخطيط عادل لحيهم، مسخ تخطيطي لوضعية المخططات ، وضعية الحي، احتياحات المواطنين وتطلعاتهم،تحضير وثيقة تشير الى اتجاهات تخطيطية ممكنة. وذلك من أجل التطوير في …

بيت صفافا

شارع 4 – بيت صفافا شرافات

قدّمت جمعية بمكوم طلباً للإنضمام كأصدقاء لمحكمة استئنافات مواطني بيت صفافا لمحكمة العدل العليا بشأن تمديد شارع رقم 4 (بيغين جنوبا). أُرفق للطلب وجهة نظر تخطيطية شاملة، تستند على العمل لسنوات طويلة ل "بمكوم" في المنطقة.

بيت حنينا

بيت حنينا 2003

شُيّد تسعة منازل في حي من أحياء شمال القدس بدون رخصة بناء, على أرض معدّة بغالبيتها للمساكن بموجب خطة هيكلية سارية المفعول, ولكن بدون إعداد خطة تفصيلية للمنازل بالتحديد وعليه لم يتسنّ الحصول على رخص بناء قانونية وتم تشييد المنازل بدون ترخيص.

خلال الثمانينيات وضعت بلدية القدس خطة هيكلية لغالبية الأحياء الفلسطينية في شمالي المدينة, كما وأعدت مباشرة بعد ذلك وبتمويل من البلدية سلسلة من المخططات التفصيلية التي تمكّن أصحاب الأراضي من بناء منازلهم بتراخيص وفقًا لما يمليه القانون. على ما يبدو وحيث أنّ هنالك أنبوب لتصريف المياه العادمة يسكب المجاري في الوادي الواقع في الجزء الشمالي الغربي من حي بيت حنينا ويلوث الهواء الطلق, اتخذ قرار بإبقاء مساحة 50 دونماً على شكل مستطيل خارج الخطة التفصيلية. في جولة قمنا بها في المكان اتضح لنا أن "الخطوة الواقية" التي اتخذتها سلطات التخطيط لم تكن كافية فإن الروائح الكريهة تتخطى حدود المساحة المحددة التي لم يوضع لها أي مخطط تفصيلي وتصل إلى مناطق أخرى في الحي يمكن البناء فيها بموجب رخصة, والأخطر أن الوادي غير محاط بسور واقٍ رغم المياه الجارية فيه ولا توجد أي وسيلة واقية من الوقوع فيه.

خلال التسعينيات ابتاع سكان من أحياء أخرى في المدينة عددًا من قطع الأرض المحاذية للجانب الشمالي من المساحة المذكورة أعلاه رغبة منهم في مواصلة السكن في المدينة وحيال غياب فرصة استصدار رخص البناء قاموا ببناء منازلهم بدون ترخيص. تم تشييد تسعة منازل بالإجمال بشكل مرتب واستمراراً للمساحة المبنية المخطّطة.

عندما اكتشفت سلطات تطبيق القانون هذه المخالفة لجأت إلى اتّخاذ إجراءات قضائية ضدهم هددت بهدم المباني غير المرخصة. تصدياً منهم لأمكانية الهدم بادر السكان وعلى حسابهم الخاص بإعداد مخطط مفصّل ينظّم استعمالات الأرض في هذه المساحة بكاملها, مع أنهم بنوا على مساحة لا تتعدى الثمانية دونمات. لم تتكلل مساعي التخطيط بالنجاح وفي شهر أغسطس – آب 2003 هدم منزلان من ضمن التسعة منازل. نتيجة لذلك تسكن عائلتان في خيمة أقاموها في حدود قسيمتيهما.

مخطط هيكلي القدس

خطة القدس الهيكلية 2000: حق الحصول على خطة معقولة 2006

في يونيو/حزيران 1967 تم ضم أراضي شرقي القدس مع سكّانها إلى منطقة نفوذ المدينة لتزداد مساحة "المدينة الموحدة" ثلاثة أضعاف تقريبًا أي من 38 ألف دونم إلى 108 ألف كما وزاد عدد السكّان العرب تسعة وستين ألف نسمة. وقد صودر على مدار السنين ثلث المساحة المضمومة لصالح بناء أحياء جديدة من أجل السكّان اليهود ممّا أدّى الى تقليص مساحة السكن والتطوير للسكّان الفلسطينيين.

قامت في المدينة طفرة هائلة من العمران والتطوير لا سيما في الأحياء اليهودية التي أقيمت على الأراضي المصادرة. تم بلورة خطط هيكلية لكل حي على حده بعيدًا عن النظرة الشمولية العامه, وبتجاهل الوضع التخطيطي المركّب السائد في المدينة إجمالاً وفي قسمها الشرقي على وجه الخصوص. أضف إلى ذلك أن الخطط المذكروة أخرجت إلى حيّز التنفيذ سياسة تخطيط معلنة تتمحور حول الحفاظ على نسب السكّان العرب واليهود بحيث تسعى للإبقاء على التفوّق الديموغرافي الواضح للسكان اليهود رغم نسبة النمو الأسرع للسكّان العرب. وكثيرًا ما تترجم هذه السياسة بعدم التخطيط أو التخطيط المحدّ من البناء.

بعد إقرار الحاجة لتخطيط شامل للقدس بأكملها وبكافة أجزائها, بدأت عملية تخطيط بعيدة المدى وواسعة النطاق يفترض أن تنتهي ولأوّل مرّة بطرح تخطيط هيكلي خاص بمدينة القدس.

إنّ جمعيّه ‘بمكوم‘ التي تطالب منذ سنين بتغيير سياسة التخطيط في القدس الشرقيه, أخذت على عاتقها دراسة الخطة الجديدة، وشكّلت الجمعيّه لدى عرض الخطة مجموعة عمل قامت بجولات ميدانية وأمعنت النظر في وثائق هذه الخطة, ثم قدّمت استنتاجاتها إلى رئيس طاقم التخطيط الهيكلي السيد "موشيه كوهين" خلال لقاء عقد معه, كما وإلى رئيس مديريه التخطيط في وزارة الداخلية المهندس المعماري "شماي أسيف" والطاقم المهني الذي يعمل معه.

في نهاية المطاف هناك مدخل للحي

أهالي أم ليسون قدّموا اعتراضا على مخطط توسعة تلبيوت شرقا وتم قبول اعتراضهم في يوليو/ تموز 2012سرى مفعول المخطط المعدّل التي تعيد سريان طريق الدخول الذي تم الغاؤه عام 2005. الى حين تنفيذ المدخل القديم – الحديث، نفذت بلدية القدس تحسينات ملموسة في مفترق الدخول القائم فعليا والتي حلّت غالبية مشاكل السلامة.

معركة الوصول في بطن الهوى

معركة أهالي بطن الهوى وبالتحديد معركة المواطن محود قراعين تجاه البلدية تأتي بالنتائج المتواضعة ولكنها بالنسبة للمواطنين مرضية وتقدم حلا لمشكلة دامت سنوات وتسببت بالألم والمعاناة للكثير من المواطنين الذين تعرّضوا للإصابات إثر وقوعهم ومنهم مسنين كسرت اطرافهم ومن أبرز قصص المعاناة قصة المواطن قراعين الذي اعتاد حمل ابنته المعاقة على يديه صعودا ونزولا عبر المنحدرات الخطرة التي يتميز بها الحي. لجأ المواطنون الى جمعية بمكوم وجمعية بزخوت لمساندتهم في مطالبة البلدية بتأدية واجباتها تجاه الحي كما واستعانوا بالوسائل الاعلامية ما ساعدهم في تحقيق مرادهم.